حزب يكيتي يحيي الذكرى الـ13 لاستشهاد شيخ الشهداء محمد معشوق الخزنوي

Yekiti Media 1-6-2018

 

بـدعوة من حزب يكيتي الكُـردي في سوريا أحيا ابناء مدينة قامشلو الذكرى الثالثة عشرة لاستشهاد الشيخ العلامة الشيخ معشوق الخزنوي الذي اغتيل على أيدي أجهزة أمن النظام السوري في الأول من حزيران/يونيو 2005

 

وبمشاركة فعالة من قبل ممثلي منظمات حزب يكيتي في قامشلو، والمناطق المتاخمة له،ا وبحضور ممثلي بعض أحزاب المجلس الوطني الكُـردي، وحزب آزادي الكُـردستاني، والمنظمات الشبابية والثقافية والنسائية.

 

بدأ الإحياء بالوقوف دقيقة صمت على روح الشيخ الشهيد وارواح شهداء كُـردستان، ومن ثم ألقى الأستاذ حسن صالح نائب سكرتير حزب يكيتي كلمة الحزب تحدث فيها مطولاً عن الظروف التي استشهد فيها الشيخ معشوق ، منوهاً إلى دوره الواضح في الدفاع عن حقوق الشعب الكُـردي، ودوره البارز بين سفارات وقنصليات الدول الأوربية لإبراز حقوق شعبه.

 

من ثم ألقى عبد الكريم عتي كلمة حزب آزادي الكردستاني ، وتلتها كلمة اتحاد كتاب كُـردستان سوريا ألقاها الكاتب عبد الصمد محمود

 

يذكر بأن النظام السوري قام بخطف الشيخ معشوق الخزنوي في الـعاشر من أيار/مايو 2005 في ظروف غامضة ، وبعد الضغط الذي فرضه الشارع الكردي و حزب يكيتي الكُـردي بالتظاهر للضغط على النظام لأجل الكشف عن مصيره، كشف النظام بسيناريو وإخراج من قبل الأمن السوري ، بان الشيخ قد اغتيل بأيدي مجهولة ودفن في محافظة دير الزور.