تقرير : احياء الذكرى السنوية الثانية عشر لاستشهاد شيخ الشهداء في ليون

بدعوة من جمعية كرد سوريا في ليون الفرنسية اقيمت ندوة احياءاً  للذكرى الثانية عشر لاستشهاد شيخ الشهداء معشوق الخزنوي على ايدي اجهزة الغدر السورية في الأول من حزيران عام 2005

في يوم السبت الثالث من حزيران 2017 وبحضور عدد من ابناء الجالية افتتحت الندوة بدقيقة صمت  احتراما وتقديرا لروح شيخ الشهداء وكل شهداء كردستان  والحرية في العالم.

كما والقى السيد دجوار فرحان رئيس جمعية كرد ليون  كلمة ترحيبية باسم جمعية كرد سوريا في ليون ومستذكرا بالحدث الجلل .

ثم القت السيدة ليلى سعدي كلمة باسم الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا – منظمة فرنسا

ثم القى المحامي اسماعيل  عن تجربته مع شيخ الشهداء خلال زيارته لهم بعد المعتقل

ثم القى الاستاذ حميد خلف كلمة شرح فيها بإسهاب مواقف شيخ الشهداء وفكره

ثم القى الشيخ محمد مبارك نجل الشيخ محمد معصوم الخزنوي كلمة عن صديق طفولته وشاكرا للأخوة في جمعية ليون

كما وقرأت العديد من البرقيات منهم

علي قاضي نجل القائد الكردي ورئيس اول دولة كردية القاضي محمد

الدكتور موسى كفال مسؤول الجبهة الديمقراطية الكوردية في تركيا

درويش سعدو من مؤسسي الحزب الديمقراطي الكردستاني في تركيا

دكتور عبدالباقي كولو

دكتور رضوان باديني

كما تخلل الندوة قصائد في رثاء شيخ الشهداء قدمها الاستاذ انور عمر

ثم افسح المجال ليلقى نجل الشهيد الدكتور مرشد معشوق الخزنوي محاضرته التي تحدث فيها عن شيخ الشهداء وفكره ، مسلطاً الضوء على جوانب عديدة ومهمة في مسيرة شيخ الشهداء التنويرية على الصعيد التجديد الديني والاجتماعي والسياسي ، لتبرز اهيمة شخصية شخ الشهداء من خلال فكره ورسالته .

ثم اختتمت الندوة بأسئلة من الحضور للشيخ مرشد .